حوار موقع سبق السعودي مع أنور مالك حول قضايا سياسية وحقوقية وفكرية مختلفة

أغسطس 3, 2016

حوار موقع سبق السعودي مع أنور مالك حول قضايا سياسية وحقوقية وفكرية مختلفة

يقول رئيس المرصد الدولي لتوثيق وملاحقة جرائم إيران، الباحث السياسي، والمراقب الدولي لحقوق الإنسان، وعضو بعثة المراقبين العرب في سوريا سابقاً، أنور مالك: “نلاحق جرائم نظام الملالي، والانتهاكات الإيرانية في مختلف المناطق، والصعوبة التي تواجهنا في التوثيق التي يجب أن يعتمد على معايير معينة تتعلق بمصداقيتها أمام المحاكم الدولية، والاعتماد على الشهود والضحايا والصور الموثقة للحدث”.

اقرأ بقية الموضوع »

ندوة المعارضة الإيرانية: نظام ولاية الفقيه هو العدو الأول لشعوب ودول المنطقة.

أبريل 5, 2016

ندوة المعارضة الإيرانية: نظام ولاية الفقيه هو العدو الأول لشعوب ودول المنطقة.

تحت هذا العنوان عقدت ندوة عبر الانترنت يوم الاثنين 04 إبريل 2016 بمشاركة كل من الدكتور أنور مالك كاتب ومراقب دولي لحقوق الإنسان، والدكتور وليد الطبطبائي الشخصية السياسية الكويتية  والسيد سلمان عسكر مدير مركز المعلومات في صحيفة الوطن السعودية وموسى أفشار عضو لجنة الشؤون الخارجية في المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية.

اقرأ بقية الموضوع »

حوار موقع “إرم” مع الكاتب أنور مالك – 29/10/2014

أكتوبر 30, 2014

حوار موقع
المراقب العربي في سوريا سابقا، أنور مالك، يتحدث عن الربيع العربي وما يحدث في سوريا والعراق، محملا إيران مسؤولية انزلاق الأوضاع في المنطقة العربية.
تحدث المراقب العربي في سوريا سابقا، الجزائري أنور مالك، عن الربيع العربي وما يحدث في سوريا والعراق، محملا إيران مسؤولية انزلاق الأوضاع في المنطقة العربية، واتهمها بالتواطؤ مع الغرب لتفتيت الدول العربية خدمة لإسرائيل، وقال في حوار مع “إرم”، إنّ “داعش” صناعة مخابراتية صفوية لضرب العرب والسنة، وأنّ تركيا تعمل وفق حساباتها الوطنية والإقليمية والقومية.

اقرأ بقية الموضوع »

مراقب بعثة الجامعة لسوريا أنور مالك لـ «عكاظ»: لا حل للمأساة السورية قبل القضاء على داعش والأسد

أكتوبر 14, 2014

مراقب بعثة الجامعة لسوريا أنور مالك لـ «عكاظ»: لا حل للمأساة السورية قبل القضاء على داعش والأسد

استبعد المراقب المستقيل من بعثة الجامعة العربية إلى سوريا أنور مالك، أي حل للمأساة السورية قبل القضاء على داعش ونظام الأسد، وحذر في حوار لـ «عكاظ»، من أن استمرار الحرب على «داعش” دون إسقاط الجهات التي صنعته سيخلق تنظيمات أخرى أكثر تشددا ووحشية.وقال مالك الذي انسحب من فريق الجامعة الذي زار دمشق نهاية 2011: إن تنظيم داعش الإرهابي خدم نظام الأسد وإيران أكثر من حزب الله. وأضاف أنه توقع حينها أن تتحول سوريا إلى مستنقع ومأساة القرن بامتياز، وهو ما حدث على أرض الواقع.

اقرأ بقية الموضوع »

أنور مالك في لقاء صريح عن كتابه “ثورة أمة” الصادر بالسعودية : انحزت للحقيقة التي رأيت وليس ذنبي أنها جاءت ضد نظام بشار الأسد!

أغسطس 26, 2013

أنور مالك في لقاء صريح عن كتابه “ثورة أمة” الصادر بالسعودية : انحزت للحقيقة التي رأيت وليس ذنبي أنها جاءت ضد نظام بشار الأسد!

الكاتب والمراقب الدولي الأسبق، أنور مالك، له حضوره المكثف في وسائل الإعلام وشغل الدنيا برمّتها مطلع العام الماضي عندما استقال من بعثة الجامعة العربية في سوريا، وكانت سابقة جريئة لم تحدث من قبل منذ نشوء بعثات المراقبين الدوليين في العالم. يتحدّث في هذا الحوار الخاص مع “جريدتي” عن كتابه الجديد “ثورة أمة: أسرار بعثة الجامعة العربية إلى سوريا” الذي صدر عن مكتبه العبيكان في المملكة العربية السعودية في أكثر من 600 صفحة، وأثار جدلا بما فيه من حقائق وشهادات ووثائق وصور.

اقرأ بقية الموضوع »

أنور مالك لـ “صدى”: الجامعة العربية ليست جادة حيال سوريا والمجتمع الدولي متخوف من الثورة

أغسطس 5, 2013

أنور مالك لـ

أنور مالك كان أبرز المشاركين ببعثة المراقبين العرب إلى سوريا، إذ رفض مالك الرواية الموحدة التي تقدم بها معظم المراقبون، وخرج من سوريا بعد تعرضه لمحاولة اغتيال في حمص، ليروي بعد خروجه مشاهداته التي تدين نظام الرئيس السوري بشار الأسد بعدة انتهاكات وجرائم، تعرض مالك إلى هجوم في فرنسا حيث تعرض للضرب المبرح، ما دفعه إلى رفع دعوةٍ ضد سفارة النظام السوري هناك، متهماً إياها بالتورط بهذا الهجوم، ونأتيكم هنا بنص المقابلة التي أجراها مراسل صدى في الرياض مع المراقب والإعلامي الجزائري أنور مالك.

اقرأ بقية الموضوع »

حوار أنور مالك مع موقع “بلاد نيوز” المغربي – 24/07/2013

يوليو 24, 2013

حوار أنور مالك مع موقع

أنور مالك لـ “بلادنيوز”: هدا هو الحل الانسب لقضية الصحراء.

نستقبل في هذا الحوار الأستاذ  والكاتب الصحفي المعروف أنور مالك والذي عرف بمواقفه المعارضة للنظام الجزائري  وكل الأنظمة العربية مما كلفه الكثير فقد تعرض طيلة حياته للعديد من الإعتقالات والتعديب والترهيب من أجل التراجع عن مواقفه المعارضة للنظام .كما ألف العديد من الكتب والتي أثارت جدلاً واسعاً من بينها طوفان الفساد وزحف بن لادن في الجزائر – المخابرات المغربية وحروبها السرية على الجزائر. ومنعت جميع هذه الكتب كما صاحبها من دخول تلك البلدان رغم أنها حققت نجاحاً كبير .

اقرأ بقية الموضوع »

‫الكاتب أنور مالك: استقالتي من بعثة المراقبين في سوريا أفضل قرار في حياتي‬

يوليو 21, 2013

‫الكاتب أنور مالك: استقالتي من بعثة المراقبين في سوريا أفضل قرار في حياتي‬

تواصل – باريس:

نفرد هذه المساحة اليومية لدردشات رمضانية خفيفة، نتناول من خلالها مع الضيف ذكرياته الأولى مع الشهر الفضيل وعاداته في أيام الصيام، وما يفضله من وجبات وغيرها من محطات قصيرة..

ضيفنا اليوم هو الضابط السابق، والكاتب الصحفي حالياً الجزائري أنور مالك. وسيحدثنا عن علاقته بشهر رمضان المبارك، وكيف يقضي يومه وهو صائم.

• بداية نهنئك بالشهر الفضيل ونرحب بك في صحيفة (تواصل)؟
ولكم ولصحيفة تواصل وقرائها الكرام كل التهاني بحلول شهر رمضان المبارك ونسأل الله تعالى أن يتقبل صيام وقيام الجميع وأن يرفع المحنة عن إخواننا في فلسطين وسوريا ومصر وغير ذلك من بلاد المسلمين.

• ماذا يمثل لك شهر رمضان؟
رمضان هو الركن الرابع من أركان الإسلام ويعني لي الكثير في حياتي حيث أجدها فرصة للعبادة والتقرب من الله تعالى.

• هل تذكر أول مرة صمت فيها؟
بالتأكيد وكنت حينها في مطلع الثمانينيات وأدرس في المرحلة المتوسطة، هذا بالنسبة لرمضان كاملا، أما التطوع وصيام بعض الأيام منه فقد كانت أمي حفظها الله تحفزنا على ذلك كثيرا منذ صبانا وهو طبع أهل البادية عندنا بصفة أخص.

• كيف تقضي يومك الرمضاني؟
لا نتحدث عن أمور العبادة حتى لا نقع في الرياء ولكن أقضي وقتا منه في الكتابة والمطالعة والبحث كعادتي وإن كان ذلك يقل نوعا ما في هذا الشهر الفضيل.

• ما أكثر ما تحرص على أدائه في شهر رمضان المبارك؟
صلاة التراويح. رغم أننا في فرنسا ويقتضي ذلك التنقل لمسافة طويلة والعودة في ساعة متأخرة إلا أن ذلك لا أريده أن يفوتني بإذن الله.

• هناك شخصيات ارتبطت بشهر رمضان المعظم، من الشخصية التي نفتقدها في هذا الشهر؟
أفتقد أمي وأبي وإخوتي كثيرا في كل شهر رمضان وخاصة أن لي سنوات لم أتمكن من رؤيتهم لأنني محروم من بلدي وأعيش في المنفى.

• صديق لا تمل مجالسته خلال الشهر الفضيل؟
كتاب الله تعالى ومعاذ الله أن نمل منه في غير رمضان ولكن في هذا الشهر المبارك أعشق مجالسته لأوقات طويلة.

• وشخص لا تستطيع أن ترفض له طلبا؟
الفقير الذي لا يجد قوت يومه.

• تستعد أغلب العوائل بشراء الكثير من المواد الغذائية قبيل شهر رمضان.. هل قمت أو ستقوم بذلك؟
بالتأكيد هناك متطلبات خاصة برمضان تدخل في إطار عادة بعض الشعوب ولكن ليس لدرجة التبذير كما يجري مع بعض الناس وعلى مستوى حياتي لا فرق عندي في هذا الجانب بين رمضان أو غير رمضان إلا في أمور صغيرة.

• إذن ما هي أبرز مشترياتك للشهر الفضيل؟
شربة الفريك المعروفة لدى الجزائريين.

• طبق تحرص على تناوله عند الإفطار، وآخر لا تحبذه؟
طبق الشربة طبعا وهو الذي أريده على مائدة إفطاري مع التمر والحليب والبوراك فقط.

• كيف تبدأ إفطارك؟
بالتمر والحليب وصلاة المغرب طبعا.

• هل تواظب على السحور وفي أي وقت تتناوله إذا كانت الإجابة نعم؟
أواظب على السحور دائما حيث أنهض مع الفجر وأتناول ما كتب الله ثم أصلي وبعدها أركن للنوم مرة أخرى.

• برنامج تلفزيوني تتابعه باستمرار خلال رمضان؟
الكثير من البرامج السياسية والدينية والحوارية ونشرات الأخبار كعادتي وليس لي برنامج محدد في رمضان.

• هل تؤيد التهنئة بدخول رمضان عبر رسائل الجوال أو من خلال الإيميل أم المكالمة الهاتفية؟
أفضل المكالمة الهاتفية وطبعا استعمل الوسائط الأخرى مع بعض الجهات التي من الصعب الاتصال بها مثل أحبتنا في سوريا.

•من هو الشخص الذي تحرص أن يكون أول من تهنئه بالشهر الفضيل؟
والدتي ووالدي.

•ما هو أفضل قرار ترى أنك اتخذته في حياتك؟
الاستقالة من بعثة المراقبين العرب في سوريا.

•وأسوأ قرار؟
الحمدلله لم اتخذ أي قرار يمكن أن يكون سيئا في حياتي ولكن ككل البشر يوجد ما ندمت عليه ونسأل الله أن يتجاوز عنا في ذلك.

• أمنية تريدها أن تتحقق؟
انتصار ثورة الشعب السوري.

– كلمة أخيرة
أشكركم على هذه الفرصة الطيبة وأتمنى لكم التوفيق والسداد.

الجمعة, ۰٥ رمضان ۱٤۳٤

المصدر

أنور مالك في ندوة بجدّة حول تطورات جرائم الحرب بسوريا

يونيو 25, 2013

أنور مالك في ندوة بجدّة حول تطورات جرائم الحرب بسوريا

في مدينة جدّة بالمملكة العربية السعودية أقام  المركز السوري للحريات التابع لمنظومة وطن ندوة حقوقية مع أنور مالك جرى فيها الحديث حول تطورات جرائم الحرب في سوريا، وذلك مساء يوم الأحد 23 جوان الجاري، وقد كان الحضور متميزا وتحدث مالك حول قضايا حقوقية متعددة وإسترسل في شرح ما يجري بسوريا من جرائم ضد الإنسانية وحرب الإبادة وجرائم الحرب المتفق عليها في القوانين الدولية. وأعطى أمثلة كثيرة من خلال تجربته كمراقب سابق في سوريا. كما وقع كتابه “ثورة أمة: اسرار بعثة الجامعة العربية إلى سوريا” وشهد إقبالا واسعا.

اقرأ بقية الموضوع »

أنور مالك لـ “سبق”: رأيت سلخ الجلود وقنص الأطفال واغتصاب الصغيرات من “شبيحة” بشار

يونيو 19, 2013

أنور مالك لـ

شقران الرشيدي- سبق- الرياض: كشف المراقب الدولي أنور المالك الكثير من الأسرار عمّا يدور في الداخل السوري من أحداث عنفٍ، وقتلٍ، واعتقالاتٍ، وقنصٍ للأطفال، واغتصابٍ للفتيات الصغيرات في الـ 14 عاماً.

مؤكداً أن زيارته مع بعثة المراقبين الدوليين في سوريا جعلته يرى على أرض الواقع الكثير من المآسي في المدن والمعتقلات والسجون السورية حيث شاهد ما لا يمكن تخيله من البشاعة في التعذيب والقتل.

مشيراً إلى أن انسحابه من البعثة كان بسبب تزوير تقارير البعثة في وزارة الخارجية السورية وعدم رضاه عن التضليل والخداع الذي تعرّض له. موضحاً أن ما يدور في سوريا من أحداثٍ وعنفٍ حرب طائفية يقودها النظام، وأنها مأساة إنسانية مدعومة من قِبل إيران وروسيا، وأن سكوت الكثير من الدول والجهات والمنظمات عن ذلك يعد فضيحة دولية.

** كنت ضمن بعثة المراقبين الدوليين التي زارت سوريا في العام المضي، ثم انسحبت من البعثة، ما أسباب انسحابك؟

انسحبت حتى لا أكون شاهد زورٍ بعدما تحوّلت البعثة إلى “التشبيح” لصالح النظام سواء بطريقةٍ مباشرةٍ أو غير مباشرة، فقد كانت التقارير تزوّر ولا تنقل الحقيقة وتتجاهل ما ننقله من توثيق صادق، ولما تأكدت أن التقرير النهائي الأول قد تمّ تحريره في دوائر الخارجية السورية ولم تأخذ بأدنى اعتبار ما قدّمه الكثير من المراقبين، قررت الاستقالة لأنه لا يمكنني أن أرضى لنفسي بالمشاركة في ذبح الشعب السوري.

** ما  أبرز مشاهداتك والمواقف التي رأيتها في المدن السورية؟

ما رأيته يندرج تحت بند جرائم ضد الإنسانية وجرائم حرب يقترفها النظام السوري في حق شعب أعزل، فقد رأيت جثثاً تعرّضت للتعذيب بسلخ الجلد وبصورةٍ لا يمكن أن يتخيلها بشر، رأيت قصفاً عشوائياً على أحياء المدنيين، كنت شاهداً على قناصة وهم يستهدفون الأطفال بلا شفقةٍ ولا رحمة، التقيت فتيات في سن الزهور وبينهن مَن لم يتجاوزن 14 سنة من أعمارهن وقد تعرّضن للاغتصاب… باختصارٍ شديدٍ ما رأيته يكشف بشاعة نظام بشار الأسد.

** هل تؤكد وجود مجازر في بعض المدن السورية التي زرتها كحمص مثلاً؟

في وقتنا كانت المجازر عن طريق القصف العشوائي ولم أشهد مجازر مثل التي حدثت لاحقاً في “الحولة” وأخواتها عن طريق الذبح بالسكين، ولكن وقفت على أكثر من 100 جثة في مشفى عسكري وهي مقطعة الأوصال كأنني دخلت مسلخاً وقد ذبحت به النعاج.

المجازر الجماعية موجودة ولكن وسائل تنفيذها تتطوّر مع مرور الأيام وتزداد همجية.


** إلى أي مدى يمكن اعتبار ما يحصل في سوريا مأساةً إنسانية؟

ما يحدث في سوريا حرب إبادة يشنها النظام المدعوم إيرانياً وروسياً على شعبٍ أعزل اضطر إلى حمل السلاح، وقد تسبّبت هذه الإبادة في مآسٍ إنسانية لم يشهد لها العصر الحديث مثيلاً.

** في حين كان رئيس بعثة المراقبين الدوليين يشيد بالتعاون السوري الرسمي، كنت أنت تكتب على “الفيسبوك” تخالف ما يقوله.. كيف نفهم ذلك؟

رئيس البعثة كان يراوغ ويشتري ودّ النظام بتلك التصريحات فقط، فالتعاون لم يكن قائماً أصلاً، بل هناك تضليل وخداع وتلاعب بالبعثة واستغلالها فيما يخدم الخطط الأمنية التي كان يشرف عليها العماد آصف شوكت شخصياً في حمص.

وبالنسبة للفيسبوك لم أكتب فيه إلا مرة واحدة عندما أعلنت من خلاله استقالتي صباح يوم الجمعة 06/01/2012م من فندق السفير بحمص، بعدما بلغ السيل الزبى.

** من خلال ما رأيت من دمارٍ وخرابٍ ..هل تعتقد أن الأسلحة الثقيلة استُخدمت بكثافة في المعارك بين الجيش النظامي والحر؟

بالتأكيد أن الأسلحة الثقيلة استعملت في ذلك الوقت من قبل النظام وقد قصف حي بابا عمرو بسلاح الدبابات يوم 27 / 12 / 2011م أثناء زيارتنا الأولى له برفقة الجنرال الدابي، بل ونحن في الحيّ، وأيضا ما وقفنا عليه من آثارٍ ودمارٍ كل ذلك يدلّ على أن النظام استعمل السلاح الثقيل، والآن الأمور تطورت وصار يستعمل الطيران الحربي وصواريخ سكود وموادّ سامّة في بعض المناطق.

أما الجيش الحرّ في ذلك الوقت لم نر معهم سوى أسلحة خفيفة وفردية فقط يدافعون بها عن الأحياء ويمنعون “الشبيحة” من اقتحامها حتى لا يرتكبون المجازر ويغتصبون النساء وينتهكون الحرمات.

**  هناك مَن يتحدث عن تهريبٍ واسعٍ للأسلحة نحو الداخل السوري لدعم المعارضة، هل لاحظت مؤشرات على ذلك؟

سمعنا ذلك كثيراً من طرف المسئولين وعلى رأسهم العماد آصف شوكت، ووزير الداخلية محمد الشعار، ومحافظ حمص عبدالعال غسان، ولكن لم نقف على أيّ دليلٍ يثبت ما يُقال، وحتى عناصر الجيش الحر كانوا يحملون أسلحتهم الفردية التي فرّوا بها من ثكناتهم ووحداتهم القتالية فقط.

** كيف رأيت المعتقلات السورية؟ وماذا وجدت فيها؟

المعتقلات السورية يحدث فيها ما يندى له الجبين من انتهاكاتٍ جسيمةٍ لحقوق الإنسان وامتهانٍ للكرامة الآدمية، وقد زرتها ووجدت شواهد كثيرة على ذلك، على الرغم من أن المعتقلين الذين يكونون في ظروفٍ سيئة جرّاء التعذيب يتم إخفاؤهم وتهريبهم حتى لا نراهم، ولكن ما سمعناه من المساجين يؤكد ذلك.

**  هل شاهدت جثث سجناء تعرّضوا للإعدام؟ وكيف يمكن إثبات ذلك؟

نعم شاهدت جثثاً تعرّضت للإعدام الميداني وأخرى ماتت تحت التعذيب ومن بينها لعسكريين أرادوا الفِرار، وأخرى تسلمناها من المشفى العسكري في إطار صفقةٍ أنجزناها تتمثل في فك الحصار على حاجزٍ عسكري في بابا عمرو والسماح له بالمغادرة.

وطبعاً كانت على الجثث كل الآثار التي تثبت ما تعرّضوا له من تعذيب وقتل، فيوجد من سلخ جلده وأخرى فيها طلقات في الرأس أو العنق، وبينها أيضاً  أضلاع مهشمة… إلخ.


** ذكرت في تصريحٍ سابق أن ثورة سوريا فضحت دولاً غربية وعربية ومنظمات وهيئات ومعارضات.. هل أوضحت ما كنت تقصده؟

بالتأكيد أن الثورة السورية صارت ثورة فاضحة ويتيمة بامتياز لأنها كشفت نفاق المجتمع الدولي الذي يكيل بمكيالين، فقد ترك شعباً أعزل يتعرّض للإبادة رغم القوانين الدولية والمواثيق التي تفرض التدخُّل لحمايته من هذه الحرب القذرة والشرسة.

أيضاً المنظمات والهيئات التي كانت تدعي الدفاع عن الحقوق والحريات لكنها خذلت ضحايا الهمجية في سوريا الجريحة، وحتى المعارضات بينها التي كانت تدعي معارضة نظام بشار الأسد من قبل لما كان على الأقل لا يحارب شعبه بهذه الطريقة ولما كشف عن قناعه الدموي صارت تدافع عنه باسم الممانعة والمقاومة وغير ذلك من الشعارات المزيّفة التي انكشف عوارها.

** قلت في تغريدةٍ لك على “تويتر” الصهاينة يقتلوننا بفلسطين، والصفويون يذبحوننا بسوريا.. فهل الحرب في سوريا طائفية؟

الحرب في سوريا بدأت وكانت ولا تزال طائفية من جهة النظام فقط، فهو يشن عليهم حرب إبادة طائفية مطلقة، في حين أن الشعب الثائر لم يكن طائفياً مطلقاً، وبنفسي كمراقبٍ لمست الطائفية لدى النظام، في حين لم ألمس ذلك لدى المعارضة، بل أكثر من ذلك أنني أحصيت أهم الكلمات التي سمعتها خلال تواجدي في سوريا ووجدت أن أهم ثلاث كلمات هي “العصابات المسلحة، الوهابية، القاعدة”، و99 % سمعتها في جهة النظام وليست المعارضة.

** إلى أي مدى كانت بعثة المراقبين الدوليين “تمثيلية” لإنقاذ النظام السوري؟

عموماً ليست المشكلة في المراقبين التابعين للجامعة العربية أو الأمم المتحدة، بل المشكلة أساساً في النظام الذي يريد استغلال أي شيء لأجل فرض أجندته على الجميع، ولذلك لا يمكن نجاح أي مهمة مراقبة إن لم تكن ضمن إطارٍ إلزامي للحكومة وبتعبيرٍ أدق الفصل السابع من ميثاق الأمم المتحدة، وما دون ذلك فهي تمثيليات ومع الأسف على حساب الدم السوري.

** كيف ترى مستقبل الثورة السورية؟

رغم الدمار والإبادة والدماء والدموع والخراب الذي حلّ بالبلاد بسبب تعنت هذا النظام الذي كان بإمكانه تجنب كل ذلك، ولكن مع الأسف الشديد بسبب عامل الطائفية راهنوا على بقاء شخصٍ في الحكم على حساب البلد.

رغم كل ذلك إلا أن الثورة السورية ستنتصر – بإذن الله تعالى – لأن إرادة الشعب أقوى من إرادة الطغاة ودوماً الشعوب تنتصر مهما كان الثمن.

 

 

المصدر

حوار أنور مالك مع جريدة “الصباح” التونسية

مايو 21, 2013

حوار أنور مالك مع جريدة

الكاتب والمحلل الجزائري أنور مالك لـ«الصباح الأسبوعي»

هناك مؤامرة ضدّكم.. وهؤلاء المستفيدون!

 

◄ جهات أمنية تونسية تعرف حقيقة ما يجري ولا تكشف عنها..

 حوار: منية العرفاوي

أنور مالك، ضابط جزائري سابق، وكاتب ومحلّل السياسي مثير للجدل.. صاحب أكثر الكتب خطورة وإثارة في تاريخ الفضائح السياسية العربية، ومنها كتاب «طوفان الفساد وزحف بن لادن في الجزائر» الذي قامت جهات أمنية عربية بمصادرته في أكثر من دولة.. وكتاب «المخابرات المغربية وحروبها السرية على الجزائر» وكذلك كتاب «أسرار الشيعة والإرهاب في الجزائر»..

 فرّ للخارج عام 2006 وتحصل على اللجوء السياسي بفرنسا بعدما تعرض للسجن والتعذيب وكانت قصة سجنه وتعذيبه من أشهر القضايا الحقوقية في الجزائر حيث اتهم أبو جرة سلطاني رئيس حركة “حمس” في الجزائر بأنه أشرف على تعذيبه في أقبية المخابرات..

شارك أنور مالك أواخر عام 2011 في بعثة مراقبي الجامعة العربية في سوريا، لكنه أعلن انسحابه منها ومثلت استقالته أخطر ضربة واجهها نظام بشار الأسد.. في هذا الحوار تحدّث أنور مالك عن الإرهاب في تونس وعن قطر وعن صديقه خلال سنوات المهجر المنصف المرزوقي..

 ● هل تعتقد أن تونس لا تزال تعتبر “قصّة نجاح” للربيع العربي؟

ـ أعتقد أن تونس خاضت ثورة عظيمة، ضدّ نظام دكتاتوري وأوضاع مزرية، واذا فشلت جهة معينة في الحكم فهذا الفشل لا يعني فشل الثورة بل هو مرتبط بالمسار السياسي لتلك الجهة، كما أن هناك مسائل موضوعية قد تكون تتجاوز كل الأطراف.. فالنظام البائد الذي تواصل لسنوات ترك خلفه فلولا وعقولا تفكّر بنفس طريقة ما قبل الثورة وتقوم بعملية شدّ الى الوراء قد تكون واعية أوغير واعية.. ورغم ذلك تبقى الثورة التونسية نموذجا..

● من تقصد تحديدا..؟

ـ خيبتي الكبرى في المنصف المرزوقي الذي كان صديقا شخصيا لي، وعندما كان مجرّد ناشط حقوقي كان المعروف عنه أنه لا يزن كلماته ولا يتحكّم في انفعالاته واليوم هو لم يستطع أن يجسّد شخصية رئيس الدولة وما زال يعارض كل شيء.. المرزوقي شخصية ضعيفة وفوضوية وهو لا يصلح أن يتولـّى المنصب الذي يحتله اليوم في تونس ما بعد الثورة.. كما وأنه متقلّب في مواقفه وأذكر انه قبل الثورة عندما ينشر خبر عن لقاء بين بن علي وبوتفليقة مثلا كان يرغي ويزبد ويقول إنه لن يضع يده أبدا في يد الطغاة من أمثال بوتفليقة، لكنه بعد أن أصبح رئيسا بات يتشدّق بقوله “صديقي بوتفليقة!”.

كما أذكر انه عشية هروب بن علي، صرّح المرزوقي في قناة فرنسية وقبل أن يرجع حتى الى تونس أنه الرئيس القادم لتونس، وعندما اتصلت به وطلبت منه التأنـّي الى حين عودته قال لي حرفيا “هذه الفرصة لن أنالها أبدا في حياتي مرة أخرى.. سأكون مكان بن علي”.. وعندما أصبح رئيسا كان أوّل رئيس يكتب كتابا وينشره في دولة أجنبية، كما كان أوّل رئيس يطلب من شعبه أن لا يتطاول على دولة أجنبية.. في كلمة الشعب التونسي ابتلي برئيس كالمرزوقي، وأنا أعرف عنه ما لا يعرفه أحد..

● في اعتقادكم لماذا اختارت حركة النهضة أن تحكم من خلال الائتلاف؟

ـ النهضة اختارت التحالف حتى تنزع من ذهن الغرب تلك الصورة المهتزة للإسلاميين عند الغرب، فهي من خلال تحالفها مع العلمانيين تريد أن تظهر قدرا من الاعتدال والوسطية، كما أنها لا تريد تحمّل وزر الفشل لوحدها، فأعباء الحكم في الفترات الانتقالية تسفر عن أخطاء وهي تريد أن تتنصّل من جانب من الخطإ وترميه على شركائها..

وعموما “الترويكا” فشلت فشلا ذريعا في الحكم فمنذ سقوط النظام البائد والصراعات تحكم الساحة السياسية في تونس..

● الدور القطري في تونس بعد الثورة كيف تقيّمه؟

قطر هو ذاك الصغير الذي يوهم من حوله بأنه كبير، هي النملة التي تريد أن تظهر نفسها في صورة الفيل، هذه الدولة أوجدت نفسها بقناة الجزيرة التي تعتبر دولة عاصمتها قطر، وبعد الثورات العربية كانت لقطر جولات وصولات في العالم العربي بعد أن غاب الكبار، ولذلك فهي تسعى لفرض نفسها على دول الربيع العربي، والذي لا أسميه ربيعا لأن ربيع الشعوب لم يبدأ بعد، بل أنا أسميه “خريف الطغاة” الذي استفادت منه قطر.. ومن العيب الكبير أن نجد المرزوقي وهو رئيس يدافع عن دولة أجنبية ويحذر من التطاول عليها، ولكن الشعب يبقى له الحق في التطاول على أيّ دولة يشعر انها تتدخّل في شؤونه وتهدّد مصالحه.. لذلك أقول إن تونس الثورة ابتليت بالمرزوقي أيّما ابتلاء..

● الظاهرة الإرهابية في تونس.. إذا أردت التعليق عليها ماذا تقول؟

تونس تمثل المدّ الثوري الأوّل في العالم العربي، ولذلك أعتقد أن هناك مؤامرة تحاك ضدّها من خلال إرباك المناخ الاقتصادي حيث يعيش الاقتصاد أزمة مديونية وارتباك على مستوى الإنتاج، ولتكتمل المؤامرة لا بدّ من زعزعة الاستقرار الأمني بقضايا على شاكلة الإرهاب والقاعدة، ناهيك وأن ليبيا عاشت حالة كبيرة من الفوضى والانفلات الأمني.. كما وأن الحدود الجزائرية مرتع منذ زمن للجماعات الإرهابية، فعلى الحدود الجزائرية التونسية تتمركز الجماعة الإسلامية المسلحة الـGIA منذ أمد، وبالتالي فضرب الاستقرار الأمني في تونس والقيام بعمليات جهادية في الجبال الحدودية الهدف منه هو غلق المنافذ على الجزائر التي لم يبق لها إلاّ المنفذ التونسي، وبالتالي فإن ضرب الجزائر وتضييق الخناق عليها يمرّ عبر تونس من خلال ضرب الاستقرار الأمني وإشاعة التوتر على الحدود..

● لكن من المستفيد من حقن الأجواء على الحدود؟

ـ من يستفيد من ذلك قد تكون جهة إسلامية معتدلة ووسطية تحاول ان تقنع الرأي العام بأنها الأنسب لكي تحافظ علينا وقادرة على مواجهة هؤلاء المتشددين في مرحلة انتقالية دقيقة ينبغي المحافظة فيها على استمرارية الدولة، وكذلك هناك أطراف سياسية ترغب في إطالة عمر المرحلة الانتقالية من خلال الدفع إلى زعزعة الأمن، فالمناخ العنيف يهدّد الانتخابات القادمة وإنجاز الدستور.. كذلك هناك مخطط لتخويف شعوب دول الجوار وإثارة خشيتها من تسرّب الثورة وتبعاتها اليها، وبالتالي ما يحدث في تونس تتداخل فيه العوامل والأيادي الداخلية والخارجية..

● لكن هل حازت القاعدة موطئ قدم في تونس؟

ـ القول بأن القاعدة قد حازت موطئ قدم في تونس.. قول فيه الكثير من المبالغة، فالعمليات الجهادية على الحدود زمن بن علي كانت أكثر بكثير من الآن، لكن هناك مبالغة اعلامية هدفها تخويف الرأي العام، وكذلك لا ننسى أن “البروباغندا” الارهابية قد تثير العقيدة النائمة في صدور من يحملون الفكر الجهادي دون أن يكونوا فاعلين، ولكن تحت التأثير الاعلامي قد تتحوّل فكرة الجهاد الى فعل وممارسة..

● هل تتمّ في تقديركم عمليات تخزين للسلاح في بلادنا؟

ـ نعم السلاح موجود في تونس.. وتونس منذ زمن لم تعد معبرا بل صارت مقرّا للسلاح..

● هل يمكن أن تشهد المدن التونسية عمليات تفجيرية؟

ـ لا أستبعد ذلك وأعتقد أن هذه الجماعات وحسبما عرف عنها قد تقوم بتفجيرات من خلال تفخيخ بعض السيارات والقيام بعمليات اغتيال بما في ذلك اغتيال شخصيات عسكرية، فالمؤسسة العسكرية في تونس مستهدفة جدّا في تونس، فما يحدث في الجبال قد ينتقل الى المدن لتشهد حرب شوارع وعصابات مسلحة، فشبح السيناريو الجزائري يخيّم على تونس..

● هل تواجه اليوم الجزائر وتونس عدوّا مشتركا يجب التنسيق للقضاء عليه؟

ـ هناك تنسيق أمني ومخابراتي كبير بين البلدين، فالهدف من تأزيم الوضع في تونس هو ضرب الأمن والاستقرار الجزائري أيضا، واليوم المجهود الأمني مضن وشاق خاصّة من الجانب التونسي بالنظر لهشاشة الدولة التي تتخبّط في هذه المرحلة الانتقالية ومهددة بتواصل هذه المحن اذا ما تواصلت المرحلة الانتقالية، كما أن هناك أوراقا استخباراتية في المنطقة مخفية، كما أن بعض الجهات الامنية في تونس تعرف الحقيقة ولا تريد الإفصاح عنها، والخطر يكمن في كون هذه الجماعات من السهل التحكّم فيها والتأثير عليها وبرمجتها وفق أهداف محددة حتى ولو عن بعد أو عن طريق الانترنات، ونحن طالما تساءلنا عن الجهات التي تحرّكها لأنه أحيانا يكون الغباء أخطر من العمالة..

المصدر

546544545454554

الكاتب الصحافي أنور مالك لـ “العرب اليوم”: حكومة الجزائر فشلت “دبلوماسيًا” بإعدام تواتي

سبتمبر 18, 2012

الكاتب الصحافي أنور مالك لـ

اعتبر الكاتب الصحافي الجزائري أنور مالك أن إعدام نائب القنصل الطاهر تواتي من طرف حركة أنصار “التوحيد و الجهاد” فشلا دبلوماسيا ذريعا، ووصفه بـ “الجريمة الشنعاء”؛ التي تدينها الروح الإنسانية، و حذر الحكومة الجزائرية من مغبة مبادئه التي سنها في ما يخص تقديم الفدية و تعامله مع التنظيمات المسلحة في منطقة الساحل، أو رفضه التدخل الأجنبي في شؤون الدول لتبرير موقفها السلبي تجاه الأزمة السورية، و وصفها المراقب الحر ضمن بعثة الجامعة العربية إلى سورية بالمبادئ التي تجاوزها الزمن.

اقرأ بقية الموضوع »

العربية نت: أنور مالك يوثق مذابح النظام السوري في كتاب جديد

يونيو 17, 2012

العربية نت: أنور مالك يوثق مذابح النظام السوري في كتاب جديد

أكد أنه على اتصال دائم بالثوار السوريين وخاصة في حمص

قال المراقب العربي السابق في سوريا، أنور مالك، في حوار لـ”العربية.نت”، اليوم السبت، إنه سيصدر كتابه الجديد “كنت مراقباً في سوريا” نهاية يوليو/تموز عن دار نشر عربية كبيرة لم يسمها. وأضاف مالك، المستقيل من البعثة العربية، إن الكتاب الذي يقع في حوالي 300 صفحة، يحوي صوراً ستدين النظام السوري وتكشف ألاعيبه، مؤكداً أن الكتاب عبارة عن مذكرات شخصية لتجربته منذ اليوم الأول إلى الأخير في بعثة المراقبين العرب. وتابع “يتضمن كتابي خفايا وأسرار البعثة كلها، وهو موثق بالصور والوثائق عن مهام البعثة سواء تلك التي تحصلنا عليها من الجامعة العربية أو من رئاسة البعثة أو من الحكومة السورية أو من المعارضة في الميدان”.

اقرأ بقية الموضوع »

أنور مالك في جولة بالولايات المتحدة الأمريكية والبداية من نيويورك

يونيو 15, 2012

أنور مالك في جولة بالولايات المتحدة الأمريكية والبداية من نيويورك

يشارك الكاتب والمراقب العربي الأسبق أنور مالك في أمسية بنيويورك، سهرة الجمعة 29 من شهر جوان الجاري، حيث سيقدم محاضرة موثقة بالصور عن تجربته كمراقب في إطار بعثة المرقبين العرب الذين أرسلتهم الجامعة العربية بتاريخ 26/12/2012 بعد توقيع بروتوكول بين الحكومة السورية والجامعة بالقاهرة في 19/12/2012. السهرة من تنظيم جمعية “سورية أولا”.

اقرأ بقية الموضوع »

أنور مالك لـ آكي: النظام السوري يمارس حرب إبادة ولجأ إلى استنساخ القاعدة.

مايو 29, 2012

أنور مالك لـ آكي: النظام السوري يمارس حرب إبادة ولجأ إلى استنساخ القاعدة.

روما (29 أيار/مايو) وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء:
أكد المراقب السابق في بعثة الجامعة العربية إلى سورية أنور مالك “أنا أتحفظ على صيغة تعدد الأطراف في العنف كما ورد في خطة أنان، حيث أرى أنه يوجد طرف واحد وهو النظام (السوري) الذي يمارس حرب إبادة ضد المدنيين، بتسخير المؤسسة العسكرية التابعة له، وأيضا بإستعمال شبكة غير نظامية لا تخضع للقوانين الرسمية للدولة وتتمثل في عصابات مدنية مسلحة معروفة بإسم الشبيحة” و “منها لجأ جهاز المخابرات مؤخرا إلى إستنساخ القاعدة سواء بإستعمال جانب من هذه العصابات أو تسهيل مهمة دخول المقاتلين من الأجانب وتشكيل جماعات موازية مرة تحت عنوان الإرهاب وأخرى بمحاولة إختراق الجيش الحر” في سورية.

اقرأ بقية الموضوع »

عضو في بعثة المراقبين يروي مشاهداته على “الجزيرة نت”..

مايو 15, 2012

عضو في بعثة المراقبين يروي مشاهداته على

قال عضو بعثة المراقبين العرب في سوريا أنور مالك إنه انسحب من البعثة لأنه وجد أنها تخدم النظام السوري ولأن البعثة تعطي نظام الرئيس بشار الأسد فرصة أكثر ليمارس القتل، واتهم النظام بالعمل على تضليل المراقبين بشتى الطرق.

وأوضح مالك أن النظام السوري أصبح يقتل أطرافا موالية له لإقناع المراقبين بوجود من يصفهم بالإرهابيين، كما بين أنه ومن خلال مكوثه في مدينة حمص لخمسة عشر يوما لم يشهد انسحابا للآليات العسكرية من المدينة التي وصفها بالمنكوبة.

 وأكد في حوار مع الجزيرة نت أن ما يقوم به نظام الأسد تجاوز جرائم الحرب، وأوضح أن سوريا تقف على شفا حرب أهلية وطائفية مدمرة إذا لم يتخل الرئيس الأسد ونظامه عن السلطة.

 وسرد مالك ملابسات ما سماها محاولة الاغتيال بحق المراقبين الذين تعرضوا يوم الاثنين لإطلاق نار، واتهم النظام السوري بتدبير تلك الحادثة.

 وشدد على أن استمرار مهمة المراقبين أو زيادة عددهم لن يأتي بنتيجة حتى لو أرسلت الجامعة العربية –حسب وصفه- مراقبا لكل مواطن سوري.

وفيما يلي نص الحوار:



لماذا انسحبت من بعثة المراقبين؟

– انسحبت من بعثة المراقبين العرب ببساطة لأني وجدت نفسي أخدم النظام ولا أنتمي لهيئة مراقبة مستقلة تراقب الأوضاع، وأشعر أني أعطيت النظام فرصة أكثر ليمارس القتل وأنا لا أستطيع أن أمنع هذا القتل، يمارس كل الأفعال بطريقة قذرة، بل أنه أصبح يقتل من الأطراف الموالية له من أجل أن يقنع المراقبين العرب بأنهم يؤدون واجبهم كما ينبغي ويكسب تعاطفهم.


ما مشاهداتك وما المواقف التي دفعتك لإعلان انسحابك؟

– الأطفال يقتلون ويتم تجويعهم وتخويفهم، رأيت أطفالا يتامى ونساء وأمهات يبكين أطفالهن، وأكثر موقف أثر فيّ وقررت بعده الانسحاب، وهو مشهد قتلني كثيرا، كان لأم عجوز عمياء تبكي ابنها ونحن رأيناه جثة وقد ظهرت عليه آثار التعذيب وجلده منزوع، كانت تبكي ابنها وتقبله وهي لا تراه تلمسه فقط وجثته متصلبة كالحجر، لا أستطيع أن أصف لك.. الوضع كان مأساويا.

أنا عشت أكثر من 15 يوما في حمص، ودخلت بابا عمر ودخلت الخالدية والسلطانية وحي باب السباع، دخلت كل تلك المناطق ورأيت مشاهد يندى لها الجبين، رأيت جثثا متفحمة تعرضت للتعذيب، مسلوخة الجلد وبين اللحظة والأخرى نقف على شخص يتم قنصه، كل تلك المناظر رأيتها بأم عيني، ولا أستطيع أن أتخلص من إنسانيتي أو أدعي الاستقلالية والحياد في مثل تلك المواقف.

حمص التي عاينتها وعشت فيها لفترة يجب أن تعلن مدينة منكوبة، فالبيوت تهدمت وتعرضت للقصف بالأسلحة الثقيلة والأدلة على قصف البيوت بالأسلحة الثقيلة موجودة.

ماذا عن المناطق الأخرى؟ وكيف تصف الوضع بشكل عام في سوريا؟

– من خلال احتكاكي بالمراقبين والحديث معهم الوضع العام في سوريا سيئ للغاية، في جميع المناطق الساخنة مثل درعا وحماة وكل المواقع سيئة جدا، والمواقف التي وقفت عليها وشاهدتها رآها مراقبون ووقفوا عليها في مناطق أخرى، ولكن تختلف التقديرات من مراقب إلى آخر.

هناك تناقض بين ما تقوله وما صرح به رئيس البعثة وهو يقول بأن الأمور لم تكن بهذا السوء الذي تصفه أنت الآن؟

– أعتقد أن رئيس البعثة يريد أن يمسك العصا من الوسط حتى لا يغضب السلطة أو يغضب أي طرف آخر، وهو يستعمل تلك الألفاظ من أجل ألا يغضب الأطراف.

هل قام النظام بسحب الآليات العسكرية لخارج المدن، كما ورد في تقرير لجنة المراقبة الذي قُدم للجامعة العربية؟

– أنا كنت في حمص لم تسحب أي آلية عسكرية هناك، إلا آليات عسكرية كانت محاصرة من طرف الجيش الحر، ورأى النظام أن من مصلحته سحبها لأنهم كانوا سيموتون، ووقفت على تلك الوحدة العسكرية بعد الانسحاب وشاهدت جثثا لعسكريين أعدموا، وذلك لأن الرصاص كان من الخلف، إضافة إلى شواهد أخرى أثبتت أنهم أعدموا لأنهم كانوا ينون الفرار والانشقاق.

هل زرت معتقلات؟ وهل أفرج فعلا عن معتقلين كما ذكر النظام السوري؟

– زرت معتقلا للأمن السياسي (المخابرات)، ووجدت أناسا في حالة يرثى لها وفي حالة مأساوية يتعرضون للتعذيب والتجويع، ونحن متأكدون أن كثيرا من المساجين قد تم إخفاؤهم في أماكن أخرى يحرّم علينا دخولها كالمعسكرات.

وبخصوص الإفراج عن المعتقلين فإن تلك هي مسرحية يقوم بها النظام، حيث قبل أن يعلن النظام عن إطلاق المساجين يختطف الناس من الشوارع عشوائيا ويتركون في السجن لمدة أربعة أو خمسة أيام في وضع مأساوي، وبعد ذلك يتم استدعاؤنا لحضور هذه المسرحية على أساس أنه تم الإفراج عن المساجين. أما الأشخاص الحقيقون الذين طالبنا بالإفراج عنهم وفقا لقوائم جاءتنا من المعارضة فإنه لم يفرج عن أي شخص.


هل المظاهرات التي تخرج في سوريا سلمية؟

– المظاهرات التي رأيتها كانت كلها سلمية، كان المتظاهرون يحتمون بنا، ولم أرى أي مليشيات مسلحة في تلك المظاهرات كما يدعي النظام.

ومن هم الذين يخرجون للمظاهرات؟

– من كل الفئات، طفل عمره أربع سنوات سمعته بأذني يقول: أريد إسقاط النظام، وإجماع مطلق لديهم ولا بديل عندهم إلا إسقاط النظام، وحتى الجيش الحر الذين التقيت قيادات فيه في أحد المنازل المهجورة، لا يؤمنون إلا بإسقاط النظام، وهم يرون أن كل المحاولات الأخرى من حوار ومحادثات هي مجرد خدعة من النظام من أجل تجاوز عنق الزجاجة.

ورأيي الشخصي أنه إذا أراد الرئيس بشار الأسد إنقاذ سوريا من حرب أهلية طائفية مدمرة فعليه أن يرحل هو ونظامه.


هل رأيت عملية قنص وقتل مباشر للمدنيين أو المتظاهرين؟

– لم يحدث عملية قنص أو قتل أمامنا، لكننا وقفنا على عمليات قتل عقب حدوثها مباشرة وشاهدنا جثث مباشرة عقب اقتناصها وقتلها.


جثث القتلى التي رأيتها هل كانت لمسلحين أم مدنيين؟

– مدنيين مواطنين وفلاحين بسطاء، رأينا جثثا جلدها مسلوخ ومعذبة بشكل بشع، بصورة لا يمكن أن تخطر على عقل بشر، ولا يعقل أن بشرا يعمل ببشر آخر مثل ما رأيت، وفي الحقيقة الجرائم التي رأيتها فاقت جرائم الحرب.


هل من الممكن أن يستقيل آخرون كما استقلت من بعثة المراقبين؟

– كل المراقبين الذين تحدثت معهم كانوا يحتجون على الوضع، أما إعلان مواقفهم فإن أغلبية المراقبين تابعون لدول ولا يمكن أن يعلنوا مواقف خارج إطار موقف البلدان التي ينتمون إليها.


هل استمرار المراقبين في عملهم أو زيادة عددهم برأيك سيأتي بنتيجة؟

– لن يأتي استمرار المراقبين بأي نتيجة، حتى لو زيد العدد، وحتى لو بعثت الجامعة العربية مراقبا لكل مواطن سوري فإنهم لن يفعلوا شيئا، مهمة المراقبين ميته والبروتوكول ميت ولا علاقة له بأرض الواقع، بروتوكول المراقبين الذي تم التوقيع عليه حرر في إدارة لم تعرف شيئا عن الوضع الميداني، وحين ذهبنا لأجل تطبيقه على أرض الواقع اكتشفنا أنه لا يمكن تطبيقه على الأرض مطلقا.

وبرأيي المشكلة تكمن في النظام السوري، نعم هناك نقص في عدد المراقبين ونقص في الإمكانيات، ولكن المشكلة لا تكمن هناك، المشكلة تكمن في أن النظام جاء بهؤلاء المراقبين ليربح الوقت، بل إنه أحيانا يخرج معنا ضباط مخابرات على أساس أنهم سائقون من أجل أن يدخلوا الأحياء والمناطق ويطلعوا على ما يجري فيها. النظام السوري الآن يستغل المراقبين من أجل بسط أجندة معينة والحفاظ على كيانه ووجوده فقط.


هل لمست تأزما أو شقاقا طائفيا؟

– لم أحس بالطائفية في المناطق التي تتركز فيها المعارضة بقدر ما أحسست بها في أماكن مؤيدة للنظام، ففي أماكن الموالاة شاهدنا شعارات طائفية ويقومون بسب الصحابة أمامنا، خاصة في المناطق العلوية، فكانوا يتعمدون سب الصحابة أمامنا، وقد حصل معي ذلك وقد سبوا عائشة زوجة النبي أمامي من أجل استفزازنا لأنهم يعلمون أن أغلبية المراقبين من السنة.

بالنسبة للهجوم على المراقبين وأنت أحد من أُطلق عليهم النار، ما تقييمك لذلك؟

– تعرضنا يوم الاثنين لمحاولة اغتيال، حيث نقلنا على سيارة من حمص إلى دمشق في طريق بجوار بابا عمرو، مع العلم بوجود طريق آخر يوصل إلى دمشق، وذلك حتى يقنعنا النظام بأن أهل بابا عمرو هم من أطلقوا علينا النار، وأنا متأكد من أن أهل بابا عمرو لم يفعلوا ذلك، لأن الطريق الذي سلكناه كانت به نقاط عسكرية والبيوت المطلة على الطريق يسيطر عليها قناصة وشبيحة، وحتى الجيش الحر بعيد من هناك ولا يمكن أن يصل إلى تلك المنطقة، وأؤكد أن العملية كانت مخططة ومدبرة، وتحدث معنا أستاذ جامعي قال إنه تم تحضير القناصة وشاهدهم بعينه من مكتبته قبل مرور السيارة التي كانت تقلنا بحوالي ربع ساعة.


هل ترى أن حياتك باتت مستهدفة بعد أن أدليت بشهادتك؟

– النظام الذي رأيته في سوريا لن أثق فيه حتى وأنا في بيتي ومع أولادي، وأي مكروه يحدث لي سأحمل نظام بشار الأسد المسؤولية.

حاوره في الدوحة: حامد عيدروس

المصدر:الجزيرة

الدكتور سامي العثمان في حوار مع أنور مالك على جريدة “اليوم” السعودية

أبريل 23, 2012

الدكتور سامي العثمان في حوار مع أنور مالك على جريدة

عرفت فترة من مرحلة المراقبين العرب، بعض الهدوء النسبي غير أنه سرعان ما تحول إلى جحيم حقيقي لأن النظام لم يتخذ ذلك الموقف لأجل الاستجابة للخطة العربية ولا احتراما لوجود المراقبين العرب، بل كانت مجرد تكتيك حربي لاستعادة الأنفاس وتغيير المخطط من درجة إلى درجة أكثر خطورة وتمركزا. ولهذا فالحكم على الهدوء النسبي في حال ظهوره بسوريا خلال هذه الفترة مع وجود المراقبين الدوليين لن يكون سوى خطة يريدها النظام لالتقاط أنفاسه وترتيب قواته في خضم التداعيات المتسارعة التي يشهدها المشهد السياسي السوري خاصة وصول بعثة المراقبة الدولية وكيف يمكن ان تؤدي دورها بالشكل الذي يتناسب مع واجبها وبعيدا عن المزايدات أو التسيس كان لـ « اليوم» هذا الحوار مع المبعوث السابق في المراقبة العربية لسوريا الجزائري انور مالك…

اقرأ بقية الموضوع »

خالد أبوصلاح في حوار مع جريدة “اليوم” السعودية وشهادة عن المراقب العربي أنور مالك

مارس 28, 2012

خالد أبوصلاح في حوار مع جريدة

خالد ابوصلاح: نظام الأسد وحشي وإيران تدعمه بكل الوسائل…

خالد ابو صلاح ناشط سوري ويعد من ابرز وجوه الثورة السورية وحمص وبالتحديد في بابا عمر وتواصل مع القنوات الفضائية وكان وجها بارزا في لجان التنسيق الثورية. وهو واحد من الثوار الذين دفعوا الثمن غالياً حيث اغتيل شقيقه وعدد من افراد اسرته..

« اليوم» التقته لينقل لنا المشهد الصعب في العمق السوري والذي عايشه لحظة بلحظة من خلال الحوار التالي..

اقرأ بقية الموضوع »

المراقب العربي المنسحب أنور مالك في جولة بعواصم عالمية

فبراير 6, 2012

المراقب العربي المنسحب أنور مالك في جولة بعواصم عالمية

المراقب الجزائري أنور مالك، الذي انسحب من بعثة المراقبين في سورية وأحدث ضجة عالمية منقطعة النظير، يستعدّ لجولات في عواصم غربية كبرى، من أجل إلقاء محاضرات والمشاركة في ندوات ومهرجانات ومنتديات، يشرح فيها تجربته بسورية كعضو في بعثة الجامعة العربية التي بدأت عملها في 26 ديسمبر 2011. البداية ستكون بتاريخ 11 فيفري الجاري بمدينة براوتشفانغ الألمانية، حيث سيشارك في ندوة تحت رعاية المبادرة السورية من أجل الحقوق المدنية وائتلاف شباب 15 مارس/آذار.

اقرأ بقية الموضوع »

حوار مع أنور مالك حول حادثة الإختطاف التي وقعت بمخيمات اللاجئين بتندوف وتصفية القذافي ومستقبل ليبيا

أكتوبر 28, 2011

حوار مع أنور مالك حول حادثة الإختطاف التي وقعت بمخيمات اللاجئين بتندوف وتصفية القذافي ومستقبل ليبيا

كيف تنظرون الى عملية اختطاف الرهائن بتندوف؟

في البداية أدين هذا العمل الإجرامي مهما كان هدفه ومهما كانت الجهة التي تقف خلفه. وأعتقد أن هذه العملية وفي هذا الوقت بالذات يراد منها أساسا الإساءة لنضال الشعب الصحراوي من أجل تقرير مصيره. فلا فرق عندي بين إغتيال الناشط الحقوقي الإيطالي فيتوريو أريغوني في غزّة، وبين عملية إختطاف هؤلاء الذين يعتبرون من أصدقاء القضية الصحراوية.

اقرأ بقية الموضوع »

الصفحة التالية »


Bottom