قصيدة من شاعر سوري حر إلى أنور مالك

2014/02/26

قصيدة من شاعر سوري حر إلى أنور مالك
قصيدة ( إلى الأخ المراقب الأممي السابق : أنور مالك ) :
كفاء وقفته النبيلة مع الثورة السورية ، وإدلائه بشهادة حق لله وللتاريخ ، منع بها الدابي من شهادة زور ضد السوريين الأحرار ..
26 / 2 / 2014

 

( أخي الحر أنور مالك ) :

 

أخِيْ (أنورٌ) أيهاذا الوفيُّ صداقتكـمْ منحـةٌ غــاليةْ

 

فأنت منـارٌ بـه يُهـتَدَى : ويحمد في الليلة الغاشيةْ

 

وإمَّا ذكرنا سـموَّ الرجالِ رأيناك في الـقمة العاليةْ

 

فجُودُك بحرُ عطاءٍ وما: سواهُ من الجودِ كالساقيةْ

 

نبـيلٌ كـريمٌ أخـو نجدةٍ : حبـيـب مقيـمٌ بـوجـدانـيهْ

 

غداً حين ينفقُ (فشارنا) ويخزى ريسكمُ الطاغيةْ

 

وتَخلُـو الشآمُ منَ المجرمين وألـقاكَ فيها وتلـقانـيهْ

 

نزف التهانيَ ما بيننا : بدحرِ الطغـاةِ إلى الهاويةْ

 

ستحلو الحياةُ لنا بعدهمْ : وتـرجع أيامـنا الـزاهيةْ
*****
أَوَ حَقّاً أنَّ  البُؤْسَ على البُؤَسَاءِ   مَقَادِيْرُ تُقَدَّرْ ؟
أَوَ حَقّاً أنَّ المُصْحِرَ في طَلَبٍ للرِّزْقِ كَمَنْ أَبْحَرْ.؟
أَوَ حَقّاً  ليس  لِمَقْهُوْرٍ . في الدُّنيا  إلا أن يُقْهَرْ ؟
لم  أدْرِ ، ولو أنِّي أدري . لا أحسَبُ شيئاً يَتَغَيَّرْ .إلا  أن  يُسعدَ  مَجلسَنا  ويُشرّفهُ  (المالكْ  أنورْ)
مَنْ أرضى  الله  بكِلْمةِ حقٍّ  هزَّتْ أركانَ المنكرْ
يا ( أنورُ ) يا حُرّاً  سيظلُّ   الدهرَ بموقفه  يُذكَرْ
شكرا ولعمري من أسدى معروفاً أحرى أن يُشكَرْ

أبو ياسر السوري
المصدر
منتدى الثورة السورية
Be Sociable, Share!

????????? (0)


Bottom